ساشا ميليفويف في مجلة "شاشتي" في مصر - حوار مع الله

 

 

 

ساشا ميليفويف في مجلة "شاشتي" في مصر

حوار مع الله

 

 

ليس كأى قارئ أو متابع. والاهتمام به ليس لمجرد أنه من أوروبا وتحديدا صربيا، أو لأنه غير عربى ويقرؤنا باهتمام، ولكن لأن ساشا ميليفويف الصربى أديب وشاعر وصحفى متميز فى بلاده. حضر إلينا خصيصا وأكد أن يتمنى أن تنشر له «شاشتى».

ساشا ميليفويف يقف مع كبار الشعراء الأصليين فى العالم ويتحدث فى كتابه الجديد «حين تحلق اليراعة» عن ظهور العصر الجليدى الخامس، فهو بذلك يأخذ بعدا تنبؤيا.

كتب ساشا ثلاث مجموعات شعرية هى: «السر وراء التنهيدة»

و«أول مرة» وأخيرا «عندما تحلق اليراعة» بالاضافة الى رواية «الفتى من البيت الأصفر» ومسجل فى أفضل كتاب المختارات الشعرية مثل «تورس سهول بانونيا» و«الينابيع المعدنية».

وكتب عنه كثيرون فى العالم على رأسهم داليبوركا ستوبشيتش استاذة الأدب وفنانة بارزة وملكة جمال سابقة فى يوغسلافيا.

وبدورنا احتضناه، واستضفناه علي صفحات مجلتنا الغراء، ونقدم قصيدته الأشهر التى حققت نجاحا هائلا لما فيها من لغة صوفية شديدة التحليق والتأمل والتى جاءت تحت عنوان «حوار مع الله».

محمد عبد العزيز

 

ساشا ميليفويف - حوار مع الله 

ساشا ميليفويف

حوار مع الله


أليك
الحاكم
اله الكون
الله
الرحمن
الرحيم
امجد وأرجو
كان أمام عيوني ستار
ومعاناة كبيرة محبوسة في الجسد
كنت انتظرت
في صفوف المؤمنين الكاذبين
دواء للروح ضد الآلام
لم احصل عليه
أخاطبك
طالبا للعون
خذ بصري وسمعي
أذا ما كنت قد أذنبت
ولأنني تخبطت
وصدقت الكافرين
في الصدق والكذب
آنت تعلم كل شيء
وعبدت شعبي
دخلت كل مكان برأس منحني
تكلمت بكلمات دافئة
قلبي للجميع
مثل الفسيفساء أهديته
صنعت معروفاً
أحببت
على الرغم من انه لم يعلموني ذلك
لذا أخاطبك
أقبل توبتي
وهذا الكتاب كشهادة
لأولئك الذين ضلوا
حيث يبدو للناس
أن الشيء الجميل هو فقط ذلك الذي يشتهونه
النساء
الأبناء
كنز من الأموال
ذهب وفضة
مصانع
سيارات وخيول جميلة
وأنا أريد أن أكون في حدائق جناتك
حيث يجري فيها نهر رائع
هناك سأكون عبداً لك
واكتب القصائد
تماما كما تقول لي
عندما تجمع قلبي مثل الفسيفساء
وتحل الروح
مثل حل العقود
لأنهار مترابطة
في بحر الألم
أعوم
داعياً أن تفتح لي السدود
وبرحمة
وشفقة
أن تخلصني من الشر

 

 

www.sasamilivojev.com

ساشا ميليفويف، ۲٠١٨ © حقوق النشر